الدكتور

القائم بأعمال رئيس جامعة المنوفية يلتقى بطلاب التربية النوعية الجدد

ادارة الاعلام

16/10/2018

التقى صباح اليوم الدكتور عادل مبارك نائب رئيس جامعة المنوفية للتعليم والطلاب والقائم بأعمال رئيس الجامعة بطلاب كلية التربية النوعية الجدد بحضور الدكتورة حنان يشار عميد الكلية والدكتور محمد زيدان وكيل الكلية للتعليم والطلاب.
قام مبارك بالترحيب بالطلاب الجدد فى رحاب الكلية والجامعة مؤكدا على حرصه على تواجده وسط الطلاب للترحيب بهم ولتعريفهم برسالة الكلية التى التحقوا بها، ودور كل مسئول بالجامعة ومهامه لخدمة الطلاب فهم مستقبل الوطن لذا تحرص الجامعة على إعدادهم الإعداد الجيد لتخريج طالب متميز مؤهل لسوق العمل.
وخاطب مبارك الطلاب أن الطالب هو من يحدد قيمته وعليه منذ بداية التحاقه بالكلية بتحديد هدفه والعمل على تحقيقه، والاهم دائما هو ماستصبح عليه وكيف تتميز وتبدع وسط الاف الطلاب، واهمية الاستفادة من تخصصات الكلية المتميزة التى تكسب الطالب مهارات خاصة تتيح له الكثير من المجالات وفرص العمل المربحة.
وأكد مبارك على اهمية مشاركة الطلاب فى الأنشطة الطلابية التى توليها الجامعة رعاية خاصة لما لها من تاثير كبير فى اكتشاف مواهب الطلاب وإطلاق طاقاتهم الإبداعية والمنافسة على تحقيق اعلى المراكز.
وأشار مبارك إلى دور أعضاء هيئة التدريس فى إعداد وتنمية فكر الطلاب ونقل خبراتهم إليهم، مشددا على أهمية أن يستقى الطالب معلوماته من مصادرها الصحيحة حتى لا يتم تشتيت أفكاره، مؤكدا ان جميع قيادات الجامعة تفتح ابوابها لحل مشاكل الطلاب وتذليل كافة العواقب.
وبدأت يشار كلمتها بدعوة الطلاب الجدد للمشاركة فى فعاليات الاسبوع البيئى الذى بدأ بالأمس والمشاركة فى تنفيذ مبادرة الكلية لهذا العام بعنوان نقاء.. نحو كلية خالية من الألفاظ الغير لائقة استكمالا لمبادرتى الكلية فى العامين الماضين وكانتا عن منع التدخين بالكلية ومنع ارتداء الملابس الغير لائقة.
كما القت يشار الضوء على استعدادات الكلية لاستقبال الطلاب الجدد، مؤكده على دعم الجامعة التام للكلية لتحقيق رسالتها واستيعاب الأعداد المتزايدة من الطلاب.
اما زيدان فقد أكد على تواجده الدائم وسط الطلاب والعمل على تنظيم الجداول الدراسية بما يتناسب مع إمكانيات الكلية واعداد الطلاب، ومتابعة رعاية الطلاب لتعريف الطلاب بالانشطة وكيفية الإلتحاق بها.
وفى ختام اللقاء تم فتح باب النقاش والإجابة على تساؤلات الطلاب واستفساراتهم.

 

 

 

 

 



Top