الزواج المبكر

جامعة المنوفية تناقش ظاهرة الزواج المبكر في مصر والمحافظة

ادارة الاعلام

18/12/2017

ناقشت جامعة المنوفية اليوم مشكلة الزواج المبكر في مصر وفي محافظة المنوفية وخاصة المناطق الأكثر فقرا خلال ندوة تحت رعاية الدكتور معوض الخولي رئيس الجامعة والدكتور عبد الرحمن قرمان نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بمشاركة الجامعة الامريكية وصندوق الأمم المتحدة والمجلس الأعلي للسكان والمجلس القومي للمرأة .
أكد الدكتور معوض الخولي أن الزواج المبكر هو زواج يتم علي غير أساس لأشخاص غير مؤهلين نفسيا وتعليميا وماديا مشيرا إلي أن الإهتمام بالمرأة وتعليمها ورفع وعيها أهم أسباب الحد من ظاهرة الزواج المبكر حيث أن تنمية المرأة هي تنمية للرجل والطفل والمجتمع، مشيرا إلي أن محافظة المنوفية من أوائل المحافظات التي إهتمت بتعليم البنات وأنشات مدرسة لتعليمهن تبعها مدرسة بكل المراكز، وأعلن أن الجامعة ترحب بالتعاون مع الجهات التي ترغب في إجراءات الدراسات والبحوث التي تساهم في تنمية المجتمع وتوعية المواطن لتربية جيل يعرف حقوقه وواجباته، مشيرا إلى أن المرأة بالجامعة تشغل العديد من المناصب كعمداء ووكلاء كليات ومديرين عموم أثبتن كفاءتهن فالمرأة هى أساس المجتمع وأساس الأسرة ويجب على المجتمع ككل مساندة حقوق المرأة فيما لا ينتقص من حقوق الرجل. 
وأوضح الدكتور عبد الرحمن قرمان أن قطاع خدمة المجتمع بالجامعة يقوم بالتواصل مع المجتمع بدعم كامل من رئيس الجامعة حيث توجه الجامعة العديد من القوافل المتنوعة لحل المشكلات الصحية والنفسية والاجتماعية والبيئية والتربوية فضلا عن الندوات المختصة ،وأشار إلي ان الدراسات التي تبحث مشكلات المجتمع لها مردود إقتصادي علي المواطن والدولة .
وأكد علي ضرورة التهيئة الإجتماعية للأسرة ومراعاه النضج الإجتماعي والسن المناسب والقدرة النفسية والمادية التي تعد من أهم عوامل نجاح الزواج .
وأوضحت الدكتورة تغريد فرحات الأستاذ بكلية طب المنوفية ومقرر الندوة أن الندوة ناقشت الزواج المبكر وأسبابه ونتائجه في محافظة المنوفية واستعرضت الدراسة التي قامت بها الجامعة بالمحافظة، كما استعرضت استراتيجية الزواج المبكر في مصر والرؤية المستقبلية لمكافحة الظاهرة بالمنوفية .
وأوضحت الدكتورة تغريد فرحات أن الزواج المبكر هو الإرتباط القانوني أو العرفي لأشخاص سنهم أقل من 18 سنة . وأشارت إلي أن نسبة الزواج المبكر في مصر تصل إلي 15% من نسبة الزواج وهناك ما يقارب 123 ألف حالة زواج مبكر في مصر ويترتب علية مشاكل صحية للام والطفل ،.
وأضافت أن الجامعة قامت بإجراء دراسة لمجابهة هذه المشكلة بالمحافظة داخل عزبتي المعداوي والعناينة التابعتين لمركزي الشهداء ومنوف شملت 1080 عينة من سكان العزبتين ، أكدت أن 73% من السيدات المتزوجات مبكرا غير متعلمات وان العادات والتقاليد وعدم إكتمال التعليم وقصص الحب والخوف من العنوسة هي الأسباب الرئيسية للزواج المبكر ،وأوصت الدراسة بزيادة وعي الناس بالمخاطر الصحية والإجتماعية للزواج المبكر وضرورة وتشجيع الفتيات لإكمال تعليمهن والمشاركة الإقتصادية للمرأة للحد من هذة الظاهرة وبالاضافة إلي تحسين المستوي المادي للأسرة والآباء بصفة خاصة وعدم الاعتماد علي القوانين وحدها لحل هذة المشكلة .
حاضر في هذة الندوة الدكتورة نورا خليل و الدكتورة نجوي نشأت والدكتورة فاطمة عبد الجواد والدكتور أحمد عبد الواحد والدكتورة هالة شاهين والدكتورة لمياء حسني والدكتور جمال الخطيب والدكتور طارق توفيق والدكتورة نهال فهمي .

 

 

 

 

 



Top